الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
مضاعفة غرامات سرقات الكهرباء بعد تطبيق الزيادة الجديدة فى يوليو المقبل            معهد الفلك يعلن: رمضان 29 يومًا هذا العام.. وزيادة ساعات الصيام تدريجيًا            المرور: كاميرات مراقبة لرصد المخالفات وإرسالها للسائقين على الهاتف المحمول            

Instagram
SMS
شطاف الحمام يثير اختلاف علماء الأزهر: هل يفسد الصيام أم لا؟
جريدة ميدان التحرير - وكالات* - 12 مايو 2019 الساعة 8:15 صباحاً
انتشر مقطع فيديو للشيخ أنس السلطان، على موقع "فيس بوك"، اليوم، يحذر فيه من ماء شطاف دورات المياه، خلال شهر رمضان.

وقال "السلطان" إن ماء الشطاف الذي يستخدمه المسلمون لتنظيف أنفسهم بعد قضاء الحاجة، إذا دخل إلى دبر الرجل أو المرأة يتسبب في إفساد الصيام.

وتابع: "أي شيء يدخل إلى جسد الإنسان سواء من فمه أو دبره بالنسبة للرجل أو من فرجه بالنسبة للمرأة، أو من أنفهم أو أذنهم فهو يفسد الصيام ويتسبب في إفطار الشخص".

في الوقت ذاته، كان موقع دار الإفتاء المصرية، قد نشر فتوى توضح حكم دخول مياه الشطاف إلى دبر الصائم، مؤكدًا أن العلماء اختلفوا في حكم دخول الماء أثناء الاستنجاء في الدبر هل يفسد الصوم أم لا؟

وأوضحت الإفتاء في إجابتها عن سؤال: "هل دخول الماء أثناء الاستنجاء في الدبر يفسد الصوم؟" أن بعض العلماء قال يفسد الصيام وبعضهم خالف ذلك.

وكان الشيخ محمد وسام، مدير إدارة الفتوى المكتوبة بدار الإفتاء المصرية، قد ذكر أن العلماء اختلفوا في حكم استخدام شطاف حمام في نهار رمضان على رأيين.

وأوضح "وسام"، في فتوى له، أن أصحاب الرأي الأول، قالوا: "إنه مثل الحقنة الشرجية وإن دخول الماء من فتحت الشرج يفطر الصائم"، أما الرأي الثاني: "فهو لا يفسد الصيام".

وقال خالد عمران، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، في تصريحات سابقة عام 2016، عبر موقع دار الإفتاء "أن الرأي الأرجح في المسألة أن استخدام الشطاف في نهار رمضان لا يبطل الصيام، شريطة أن يحتاط الشخص الذي يستعمله، وألا يُدخل الماء إلى المعدة أو البحث عن وسائل أخرى".