الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
بعد إعلان الزيادة .. ننشر أسعار شرائح الكهرباء الجديدة            مضاعفة غرامات سرقات الكهرباء بعد تطبيق الزيادة الجديدة فى يوليو المقبل            معهد الفلك يعلن: رمضان 29 يومًا هذا العام.. وزيادة ساعات الصيام تدريجيًا            المرور: كاميرات مراقبة لرصد المخالفات وإرسالها للسائقين على الهاتف المحمول            
جلسة ثلاثية عاصفة في الجزيرة من أجل إنقاذ الدوري
جريدة ميدان التحرير - [متابعة] - 9 يونيو 2019 الساعة 5:19 مساءً
انضم هاني أبوريدة، رئيس مجلس إدارة الاتحاد لكرة القدم، إلى محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، ونائبه العامري فاروق، لتجديد البحث والمشاورات لإنقاذ الدوري الممتاز.

تأتي الجلسة المنعقدة حاليًا بمركز التعليم المدنى بالجزيرة بعد اجتماع مجلس إدارة اتحاد الكرة، إضافةً إلى اجتماع مجلس إدارة النادى الأهلى أمس.

وتشهد الساحة الرياضية حاليًا حالة من الجدل والخلاف بين جميع الأطراف حول مصير بطولة الدوري.

وتقدم النادي الأهلي بشكوى رسمية إلى لجنة التظلمات باتحاد الكرة بناءً على نتائج اجتماع مجلس الإدارة الذي عقد أمس، السبت، بخصوص موقف الاتحاد من المباريات المتبقية من مسابقة الدوري، والتي لم يتحدد موعد إقامتها، وقام محمد عثمان، المستشار القانوني للنادي بتسليم شكوى النادي إلى اللجنة اليوم، الأحد.

وتقدم المستشار القانوني للنادي بالشكوى بعد أن قرر المجلس اتخاذ الإجراءات القانونية تصاعديًا؛ وفقًا للترتيب المنصوص عليه في قانون الرياضة؛ وبما يتفق واللوائح المحلية والدولية والميثاق الأولمبي أمام جميع الجهات المعنية بداية من لجنة التظلمات باتحاد الكرة، ومرورًا بمركز التسوية والتحكيم، ووصولًا إلى الفيفا، والمحكمة الرياضية الدولية؛ لحفظ حقوق النادي في بطولة الدوري العام موسم 2018 ــ 2019 بعد القرارات التي اتخذها اتحاد الكرة بشأن بعض المباريات الأخيرة من المسابقة، والتي لم تراعِ مبدأ تكافؤ الفرص، ولا قواعد اللعب النظيف، ولا تحقق العدالة بين الأندية المتنافسة.

وجاء تقديم شكوى إلى لجنة التظلمات باتحاد الكرة بعد أن قام الأهلي اليوم الأحد بإخطار الاتحاد بقرارات الاجتماع الأخير لمجلس الإدارة والتي طالب خلالها بضرورة حسم الأمور التالية:

ــ فتح باب القيد المحلي في الموعد المناسب، وأن يكون بالتزامن مع القيْد الإفريقي بحدٍ أقصى 10ــ7ــ2019؛ حتى تتمكن الأندية المصرية التي يتقرر مشاركاتها في بطولات «كاف» من تسجيل لاعبيها الجدد إفريقيًا بدون سداد غرامة مالية، والاستعانة بجهود هؤلاء اللاعبين في الأدوار الأولى للبطولات الإفريقية.

ــ اتخاذ كافة التدابير لإدارة المسابقات المحلية بطريقة احترافية تحفظ حقوق الجميع، وتحديد الموقف من استكمال بقية بطولات الموسم المنصرم عند انطلاق الموسم الجديد، وهو أمر يحتاج إلى وقت كبير سيكون على حساب الوقت المخصص لمسابقات موسم 2019 – 2020، خاصة أن هذا الاستكمال المزمع سيكون بالمخالفة للوائح؛ لأن الأندية ستشارك في بطولات الموسم الماضى بقوائم لاعبيها في الموسم الجديد مما يعني أن المشاركة في هذه البطولات ستكون بقائمة مرّ عليها ثلاث فترات قيد وهو ما رفضه اتحاد الكرة في سنوات سابقة.

ــ إعداد لائحة متكاملة للمسابقات المحلية ذات بنود واضحة، وغير قابلة للاجتهاد، والتفسيرات الشخصية، متضمنةً علاج كل السلبيات، وأن يقوم بإعداد هذه اللائحة خبراء متخصصون، وأن يمنح الاتحاد الفرصة كاملة لكل الأندية للاطلاع على مشروع هذه اللائحة وإبداء الملاحظات عليها؛ لتكون بعد اعتمادها السندَ والمرجعية لأي نادٍ في طلباته قبل اللجوء للاتصالات والعلاقات الشخصية .

ــ تحديد موعد واضح، يلتزم به اتحاد الكرة، ويعلنه لتطبيق تقنية VAR ؛ لإيقاف مسلسل الأخطاء التحكيمية التي أثارت جدلًا كبيرًا، وتسببت فى استعانة الأندية بالحكام الأجانب في العديد من المباريات هذا الموسم؛ علما بأن النادي الأهلي سبق وأن خاطب الاتحاد في 3ــ9ــ2018، وطلب تطبيق تقنية VAR بعدما شهدت مبارياته أخطاء تحكيمية فجّة، وجاء تعهد اتحاد الكرة الكتابي والذي تسلمه النادي بتاريخ 4ـ10ـ2018 أنه سوف يقوم بتطبيق تقنية VAR في 1ـ1ـ2019 ، وهو لم يحدث.