الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
بعد إعلان الزيادة .. ننشر أسعار شرائح الكهرباء الجديدة            مضاعفة غرامات سرقات الكهرباء بعد تطبيق الزيادة الجديدة فى يوليو المقبل            معهد الفلك يعلن: رمضان 29 يومًا هذا العام.. وزيادة ساعات الصيام تدريجيًا            المرور: كاميرات مراقبة لرصد المخالفات وإرسالها للسائقين على الهاتف المحمول            

Instagram
SMS
ما حكم الاعتكاف؟
جريدة ميدان التحرير - [متابعة] - 23 مايو 2019 الساعة 2:15 مساءً
أكدت دار الإفتاء أن الاعتكاف مستحب في كل وقت، سواء أكان في شهر رمضان أم في غيره من الشهور، وهو في العشر الآواخر من رمضان أمر مستحب وأفضل من غيره.

وأوضحت الفتوى، أن بداية الاعتكاف ونهايته يحددها المعتكف بنفسه، فإن نوى اعتكاف مدة معلومة استحب له الوفاء بها بكاملها، فإن خرج قبل إكمالها جاز؛ لأن التطوع لا يلزم بالشروع، وإن أطلق النية ولم يقدر شيئًا دام اعتكافه ما دام في المسجد.

وقالت إنه يستحب لمن أراد الاعتكاف في العشر الأواخر من رمضان، أن يدخل المسجد قبل غروب الشمس من ليلة الحادي والعشرين من رمضان، ويستحب له أن يبيت ليلة العيد فيغدو إلى مصلى العيد من معتكفه في المسجد، وإن خرج قبل ذلك جاز.

وعن محظورات الاعتكاف، أشارت الفتوى إلى أنه لا يجوز للمعتكف الخروج من المسجد، إلا لأمر لابد له منه، فإن خرج المعتكف من المسجد بلا عذر كنزهة، أو أمر غير ضروري، حرم عليه ذلك وانقطع اعتكافه، أي: بطل.

وأشارت إلى أن المعتكف إذا خرج لعذر معتاد، كقضاء حاجة، أو الغسل، والوضوء، فله الخروج لذلك، ولم يحرم ولم ينقطع تتابع اعتكافه؛ لأن كل ما سبق ذكره مما لابد منه.