الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
بعد إعلان الزيادة .. ننشر أسعار شرائح الكهرباء الجديدة            مضاعفة غرامات سرقات الكهرباء بعد تطبيق الزيادة الجديدة فى يوليو المقبل            معهد الفلك يعلن: رمضان 29 يومًا هذا العام.. وزيادة ساعات الصيام تدريجيًا            المرور: كاميرات مراقبة لرصد المخالفات وإرسالها للسائقين على الهاتف المحمول            

Instagram
SMS
تعرف على مناطق الجسم التى تحتاج الى انظيف؟
جريدة ميدان التحرير - [متابعة] - 21 مايو 2019 الساعة 12:37 مساءً
لا يكفي أن تفرك قطعة الصابون بشكل عشوائي على جسمك لتنظيفه، ولكنك تحتاج وقت لتنظيف كل جزء به، فهل تعلم أن هناك مناطق لا تحصل على النظافة الجيدة.

ووفقا لتقرير موقع " standardmedia" هناك أجزاء فى جسمك يجب عليك أن تنظفها بانتظام للحفاظ عليها نظيفة ومنعشة وخالية من البكتيريا الضارة المحتملة.

فروة الرأس

بالتأكيد تغسل شعرك، ولكن ما مقدار الاهتمام الذي توليه لفروة رأسك؟ وعلى الرغم من أنه ليس من الضروري غسل شعرك يوميًا ، فمن المهم تنظيف وتدليك فروة رأسك يوميًا لتجنب تراكم خلايا الجلد الميتة ، لذايجب تدليك فروة رأسك يوميًا بالماء الدافئ الذى لا يؤدي فقط إلى زيادة تدفق الدم ولكنه يساعد أيضًا في إزالة الخلايا الميتة التي يمكن أن تؤدي إلى قشرة الرأس.


الظهر

على الرغم من أن ظهرك يبلل أثناء الوقوف في الحمام ، إلا أنه يحتاج إلى تنظيفه جيدا بمساعدة شخص لتقليل خطر الإصابة بالتهابات الجلد والأنسجة الرخوة.

تحت الاظافر


تغسل يديك بعد استخدام المرحاض، والعطس ، ولمس اللحوم النيئة ولكن هل تعلم أنه يمكن للبكتيريا البرازية أن تنشئ مكان وتستعمر في المنطقة الواقعة تحت أظافرك، لذلك يقترح الأطباء نقع مسحة القطن بالماء الدافئ والصابون ومسحها تحت أظافرك لإزالة البكتيريا .


خلف الأذن


توفر منطقة خلق الأذن مكان مثالى لاختباء العنقودية الذهبية والبكتيريا الجسدية بسبب أنها مليئة بالغدد الدهنية التي تفرز الزهم.


سرة البطن


سرة البطن تعتبر من الأجزاء الدافئة فى الجسم وتحتوى على زوايا وشقوق ، مما يجعلها مكانًا رائعًا لإخفاء البكتيريا ، لذلك احرص يوميًا على استخدام قطعة قطن مغموسة في ماء دافئ أو صابون أو كحول لمنع الالتهابات.

اللسان


غالبًا ما يفكر الناس في العناية بأسنانهم ولثتهم فقط ولا يقدمون ما يكفي من الاهتمام للسان ، أو يعتقدون أنه باستخدام غسول الفم ، ينظفونه بشكل كافى، ومع ذلك فإن اللسان لديه الكثير من التلال التي يمكن أن تخفي البكتيريا، مما يؤدي إلى رائحة الفم الكريهة وحتى تلف الأسنان إذا لم يتم تنظيفها بانتظام.