الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
طارق عامر لـ"بلومبرج": سعر الجنيه سيشهد تحركات أكبر في الفترة المقبلة            الأرصاد: سقوط أمطار خلال ساعات على السواحل الشمالية            وزير النقل يعلن زيادة أسعار مترو الخط الثالث فقط            

Instagram
SMS
بناء مدن فوق الماء .. اقرأ التفاصيل
جريدة ميدان التحرير - [متابعة] - 6 إبريل 2019 الساعة 4:35 مساءً
استحوذت التغيرات المناخية على المشهد خلال السنوات الأخيرة، فبات التعامل مع الأمر على أنه حقيقة موقنة لن تستطيع أي قوة أو حل التصدي لها، فعاجلًا أم آجلًا سيذوب الجليد بفعل درجات الحرارة المرتفعة وتغرق العديد من المدن، ومن هنا بدأت الأمم المتحدة في إيجاد سبل للتعايش مع الأمر وتجاوزه في حال وقوعه.

فكانت المدن العائمة هي الحل الذي لجأت إليه الأمم المتحدة مؤخرًا، إلى أن يجد العالم طريقة للحد من ارتفاع سطح البحر، فتسعين في المائة من أكبر مدن العالم معرضة للفيضان حيث تذوب الأنهار الجليدية وترتفع البحار على كوكب دافئ، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وفي هذا السياق تدرس الأمم المتحدة مع شركة Oceanix الخاصة ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا ونادي المستكشفين، الاحتمال المستقبلي لمنصات نموذجية مثبتة في قاع البحر يمكن توصيلها في حلقة إلى المجتمعات المحلية فوق المحيطات.

فيما أثارت رؤية المدن العائمة تساؤلات حول ما إذا كان بإمكانهم تحويل الانتباه عن التعامل مع الأسباب الجذرية لتغيير المناخ ، والتي من خلال زيادة مستويات سطح البحر تهدد المجتمعات الساحلية المنخفضة بموجات العواصف والفيضانات.

وحذر البعض أيضًا من أن المدن العائمة ستكون حكرًا على الأثرياء للغاية مثل الفيلات العائمة التي يتم بيعها حاليًا قبالة ساحل دبي، وأجرت الأمم المتحدة مناقشة حول هذا الأمر كي تصل إلى اقتراح بشأن المنازل العائمة التي تنقلها البحار لمن هم في أمس الحاجة إليها.

واستعانت الشركة والأمم المتحدة بالبحث المتقدم في إدارة المياه وهندسة المحيطات والزراعة التي يمكن أن تنتج مدن عائمة تتمتع بالاكتفاء الذاتي وآمنة من الظروف الجوية القاسية مثل العواصف ، سمعت مناقشة في الأمم المتحدة.

وقال مارك كولينز تشن ، الرئيس التنفيذي لشركة Oceanix: "إننا نبني المرونة بشكل أساسي على مستوى المنصة"، وتشير الدراسات إلى أنه إذا ارتفع متوسط ​​درجات الحرارة العالمية بمقدار 1.5 درجة مئوية (2.7 درجة فهرنهايت) عن أوقات ما قبل الصناعة ، فقد ترتفع مستويات البحر بقدر ارتفاع 30.3 بوصة (77 سم) بحلول عام 2100 ، وفقًا للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ (IPCC).