الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
بعد إعلان الزيادة .. ننشر أسعار شرائح الكهرباء الجديدة            مضاعفة غرامات سرقات الكهرباء بعد تطبيق الزيادة الجديدة فى يوليو المقبل            معهد الفلك يعلن: رمضان 29 يومًا هذا العام.. وزيادة ساعات الصيام تدريجيًا            المرور: كاميرات مراقبة لرصد المخالفات وإرسالها للسائقين على الهاتف المحمول            
دراسة تحذر من مخاطر الجلوس لفترات طويلة
جريدة ميدان التحرير - [متابعة] - 26 مارس 2019 الساعة 1:07 مساءً
هل أنت من محبي الجلوس طويلا للراحة؟ إذا كانت إجابتك هي "نعم"، فحاول ألا تبقى على هذا المنوال لفترة طويلة جدا، فقد يلحق ذلك ضررا كبيرا بصحتك.

يقضي الكثيرون منا تسع ساعات في اليوم أو أكثر في الجلوس، وهذا ليس في ساعات العمل فقط، فقد يقضي أكثر من ثلث الأشخاص وقتًا أطول في الجلوس في عطلة نهاية الأسبوع أكثر من وقتهم في العمل في مكاتبهم، وغالبا ما تسيطر الشاشات على وقت فراغنا، سواء كانت شاشة تلفزيون أو هاتف محمول أو جهاز كمبيوتر.

وبحسب ما ذكرته صحيفة "دايلي ميل" البريطانية، تشير دراسة حديثة إلى أن الجلوس لفترات طويلة كانت أحد أسباب وفاة ما يقرب من 70 ألف شخص عام 2016 في المملكة المتحدة.

وفقًا للباحثين من جامعة كوينز بلفاست وجامعة أولستر الذين نشروا أبحاثهم في مجلة "علم الأوبئة وصحة المجتمع"، ينبغي اتخاذ تدابير للحد من "السلوك المستقر"، أي الراحة لوقت طويل، بهدف تحسين صحة المواطنيت وتخفيف العبء المالي على الخدمة الصحية.

الخطر ليس ببساطة أن قضاء فترات طويلة من الوقت في عدم فعل أي شيء يعني أنك أكثر عرضة للسمنة (مما يزيد في حد ذاته من خطر الإصابة بأمراض كثيرة)، لكن عملية الجلوس براحة لفترات طويلة في حد ذاتها تؤثر على سلوك هرموناتنا، وعلى الطريقة التي يعمل بها الأيض لدينا وعلى وظائف المخ - مما قد يؤدي إلى حدوث التهاب في الجسم.

أما عدد الحالات الصحية المرتبطة بفترات طويلة من الجلوس فقد تسبب لك الصدمة، حيس أنها تتسبب في أمراض القلب والأوعية الدموية، ومرض السكري من النوع 2، وأشكال معينة من السرطان مثل سرطان الرئة والموت المبكر من جميع الأسباب.