الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
طارق عامر لـ"بلومبرج": سعر الجنيه سيشهد تحركات أكبر في الفترة المقبلة            الأرصاد: سقوط أمطار خلال ساعات على السواحل الشمالية            وزير النقل يعلن زيادة أسعار مترو الخط الثالث فقط            

Instagram
SMS
مدينة تركية تختفي تماما خلال أيام
جريدة ميدان التحرير - وكالات* - 9 يناير 2019 الساعة 9:59 صباحاً
تناولت الصحف والمواقع التركية نبًا اختفاء مدينة "حسن كيف" الواقعة في جنوب شرق تركيا على ضفاف نهر دجلة، والتى تقع في منطقة كردية، ويؤكد المؤرخون أنها مأهولة منذ عشرات آلاف السنين، ولكنها ستختفي خلال الأيام المقبلة تحت مياه بحيرة اصطناعية بسبب بناء سد إليسو لتوليد الكهرباء على نهر دجلة.

وقالت وسائل الإعلام التركية إن هذا السد يشكل الورشة الرئيسية في مشروع جنوب شرق الأناضول، وهو مخطط يهدف إلى تنشيط اقتصاد المنطقة التي تهملها أنقرة منذ فترة طويلة، بالاستناد إلى الطاقة والري.

ويبلغ تعدادهم سكان المدينة، 3 آلاف نسمة، ينقسمون إزاء هذا المشروع الذي سيغمر مدينتهم وحوالي مئة قرية أخرى، بين الغضب بسبب التضحية المطلوبة منهم والتطلع إلى الاستفادة من الانعكاسات الاقتصادية التي تعد بها الحكومة، حيث شكل المعارضون مجموعة "إبقاء حسن كيف على قيد الحياة" التي تضم منظمات غير حكومية ومسئولين محليين.

وتؤكد الحكومة التركية أنها عازمة في مشروعها وتؤكد أنها تبذل كل الجهود الممكنة لإنقاذ معالم الموقع التي نُقل الكثير منها في إطار عمليات ضخمة، ويقوم العمال، حاليا، بتثبيت آثار مسجد أيوبي يعود إلى القرن الرابع عشر على منصة لنقلها مسافة ثلاثة كيلومترات إلى "المنتزه الثقافي" الذي سيرى النور في المستقبل.

ويتضمن المشروع بناء مدينة "حسن كيف جديدة" على الجانب الآخر من النهر مع شقق فسيحة ومستشفى حديث جدا، ولكن بناء المدينة الجديدة، التي هي عبارة عن صفوف من الأبنية تفصل بينها طرقات موحلة غير معبدة بغالبيتها، يعاني من تأخير كبير، والسكان الذين كان من المفترض أن ينتقلوا إلى منازلهم الجديدة في نهاية عام 2018، عليهم أن ينتظروا حتى صيف 2019.