الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
الأرصاد: سقوط أمطار خلال ساعات على السواحل الشمالية            وزير النقل يعلن زيادة أسعار مترو الخط الثالث فقط            مصر تعلن مساندتها للمملكة العربية السعودية.. وتحذر من تسييس قضية جمال خاشقجي            السيسي: استطعنا استرداد أرض الوطن حتى آخر شبر حربا وسلما            

Instagram
SMS
تعرف على أول خطايا أجييرى مع المنتخب
جريدة ميدان التحرير - [متابعة] - 9 أغسطس 2018 الساعة 12:18 مساءً
فى الوقت الذى لم يستقر فيه اتحاد الكرة حتى كتابة هذه السطور على الجهاز الفنى المعاون للمدير الفنى الجديد لمنتخب مصرالمكسيكى خافير اجييري, فجرت وسائل الاعلام المكسيكية المفاجأة من خلال اتفاق اجييرى مع المدرب تيتو جارسيا سان خوان. وكشفت الصحف فى المكسيك عن أن تيتو المدير الفنى الاسبق لفريق فورمنتيرا الاسبانى بالدرجة الثانية، وافق على العرض الذى قدمه له اجييري, على أن يكون الرجل الثانى فى الجهاز الفنى للمنتخب وذلك على الرغم من انه كان فى طريقه لتولى قيادة فريق اجيا الاسبانى بالدرجة الثانية ايضا, لكنه تلقى الاستدعاء من اجييرى وقرر ان يلازمه فى تجربته فى بلاد الفراعنة.

واضافت أن ادارة أجيا اكدت رحيل المدرب من منصبه وسط حالة من الجدل حول اسلوب تيتو فى التعامل مع الاندية التى يتولى مسئوليتها, فقد ترك من قبل قيادة فريق فورمنتيرا وسط الموسم, ليتجه الى تدريب توليدو لكن الامور لم تسر كما يريد لخلافاته مع الجماهير, ثم جاء الدور على اجيا الذى تركه قبل ايام قلائل من انطلاق الموسم المقبل.

وكشفت الصحف المكسيكية عن أن ادارة النادى رحبت برحيل تيتو مشيرة الى انها تريد التعاقد مع اشخاص ملتزمين يقدرون معنى المسئولية, ويحددون الاهداف التى يمكن تحقيقها خلال الفترة المقبلة, وانه سيتم البحث عن مدير فنى جديد الايام القادمة.

فى نفس الوقت حرص المدرب على الدفاع عن نفسه بالتأكيد ان الناس لا تستوعب ولا تدرك الامور بشكل صحيح, من خلال رغبته فى البحث عن الافضل, وانه واثق ان كل من ينتقده لا يستطيع ان يرفض اى عرض مماثل للعرض الذى تلقاه لتدريب منتخب الفراعنة.

وكان تيتو نجح خلال تواجده مع فريق فورمنتيرا فى الصعود به الى دورى الدرجة الثانية, كما حقق معه نتائج طيبة فى بطولة الكأس بالصعود به مرة الى دور الـ32 واخرى الى دور الثمانية.

ويومها قال المدرب: «بالنسبة لفريقنا المتواضع والصغير فهذا أمر تاريخى ولا يمكن تصديقه. لم يتوقع أحد أن يحدث هذا مجددًا بعد مواجهة إشبيلية. هذه تجربة فريدة أن نلعب ضد أحد أعظم فرق إسبانيا وسنستمتع بها»، مشيرا الى انه يصعب تخيل وصول فورمنتيرا لهذه المرحلة بعدما كان على حافة الإفلاس قبل عقد من الزمن وخضوعه للحراسة القضائية وقتها لمدة سبعة أشهر، وتطور الفريق تدريجيا وبشكل مطرد حتى صعد أخيرا للدرجة الثالثة. ويبلغ تيتو من العمر 44 عاما وبدأ مشواره التدريبى عام 2006, فى حين كانت انطلاقته كلاعب عام 1992 مع فريق سيجو سرقسطة, واعلن اعتزاله فى 2006.