الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
معهد الفلك: صلاة عيد الأضحى فى الخامسة و51 دقيقة بالقاهرة والجيزة            الآثار تكشف هوية هياكل تابوت الإسكندرية لـ امرأة ورجلين            طارق شوقي: مستعدون لتغيير النظام التعليمي بدءا من 22 سبتمبر            رفع سعر تذكرة حديقة الحيوان إلى 25 جنيها يومين أسبوعيا            القوى العاملة تعلن إجازة عيد الأضحى للقطاع الخاص 3 أيام بأجر كامل            

Instagram
SMS
محامٍ يطلب كشف حقيقة "وثائق عنان المُهربة" عن ثورة يناير
جريدة ميدان التحرير - وكالات* - 12 فبراير 2018 الساعة 9:55 مساءً
قال المحامي خالد أبو بكر، إن تهريب الفريق سامي عنان، رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق، وثائق ومستندات تخص الدولة إلى خارج البلاد، تُعد جريمة مكتملة الأركان.

وأجرى المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات السابق، حوارًا مع موقع "هاف بوست عربي"، تحدث فيه عن أن الفريق سامي عنان أخبره باحتفاظه بوثائق ومستندات عن أحداث مصر السياسية قبل وبعد ثورة يناير 2011، في مكان آمن خارج البلاد، وحال تعرضه للإيذاء ستُنشر.

وأضاف أبو بكر، في مداخلة هاتفية مع برنامج "على مسؤوليتي" بقناة "صدى البلد"، اليوم الاثنين، أن "جنينة" رجل مُنضبط ويعلم ويعي جيدًا ما قاله عن الفريق سامي عنان.

وتابع: "هذا الكلام خطير جدًا ولا يجوز أن يُذاع للرأي العام.. فمصر ليست حقل تجارب كي يساوم شخص على عرض حقائق تاريخية، بتعرضه للخطر أو الإيذاء.. ولذا يجب الكشف عن حقيقة الأمر".

وطالب أبو بكر بالتحقيق في الأمر؛ للتأكد من كذب أو صدق كلام "جنينة"، مشيرًا إلى أن احتفاظ سامي عنان بمستندات تخص الدولة خارج أروقة القوات المسلحة، جريمة كبرى.