الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
موسى مصطفى موسى: مستعد لعقد مناظرة مع الرئيس السيسي            مصر بصدد طرح سندات دولية بقيمة 4 مليارات دولار            «التضامن» تفتح الباب أمام الجمعيات الأهلية لتقديم في قرعة الحج            رئيس "المصرية لصناعات السليكون" يعلن إطلاق الهاتف المصرى "سيكو" رسميًا            الدولار يتراجع أمام الجنيه في 5 بنوك خلال أول تعاملات بعد خفض الفائدة            رئيس الوزراء يعتذر عن حضور حفل تدشين صندوق دعم الرياضة المصرية            اتحاد عمال الكويت : إجازة مدفوعة الأجر للعاملين المصريين للمشاركة في الانتخابات الرئاسية            السلطات الإيرانية: تحطم طائرة مدنية وعلى متنها 66 راكبا            بنكا الأهلى ومصر يبدآن اليوم طرح شهادتى إدخار جديدتين بفائدة 15 و17%            

Instagram
SMS
هنيدي يرد على قرار ترامب بشأن القدس
جريدة ميدان التحرير - وكالات* - 7 ديسمبر 2017 الساعة 11:58 صباحاً
علق الممثل الكوميدى محمد هنيدي على قرار "ترامب" بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل ببث مشهد من فيلم همام في أمستردام المنتج 1999 .
ويتضمن المشهد محادثه بين هنيدي و ايمن الشوي الذي قام بدور عامل يهودي في الفندق يحمل إسم يودا
فيقول همام له: " بقولك ايه يا اخ انت عارف ان احنا مش هنبقي اصحاب
ليرد يودا: ليه شالو دلوقتي في سلام ليرد همام سلام بالنووي و الكيماوي، نسيتوا قتل الاطفال و قتل الناس و هي بتصلي".

كان هنيدي قد وجهه دعوة لمتابعية، قائلا:"علموا ولادكوا أن فلسطين عربية وأن القدس عاصمة فلسطين العربية زمان ودلوقتي وللأبد"
و اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، امس الأربعاء، بالقدس عاصمة لإسرائيل رسميا. وزعم أن هذه الخطوة تصب في مصلحة عملية سلام، مُشيرا إلى أنها تدفع قدما إلى اتفاق سلام مستدام بين الجانبين، بحسب قوله.
وأشاد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بإعلان ترامب، وقال إن "أي اتفاق سلام يجب أن يتضمن القدس عاصمة للدولة العبرية"، وفق زعمه. ويتوقع أن تؤجج تلك الخطوة التوتر والاضطرابات في منطقة الشرق الأوسط. ولا يعترف المجتمع الدولي بسيادة إسرائيل على كل القدس التي تضم مواقع إسلامية ويهودية ومسيحية مقدسة، كما أن الفلسطينيين يطالبون بالمدينة عاصمة لدولة مستقلة معترف بها دوليًا على أساس حدود 1967.
ويتوقع أن تؤجج تلك الخطوة التوتر والاضطرابات في منطقة الشرق الأوسط. ولا يعترف المجتمع الدولي بسيادة إسرائيل على كل القدس التي تضم مواقع إسلامية ويهودية ومسيحية مقدسة، كما أن الفلسطينيين يطالبون بالمدينة عاصمة لدولة مستقلة معترف بها دوليًا على أساس حدود 1967واعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل رسميًا.