الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
السكة الحديد: حجز قطارات العيد غدا بالقاهرة والجيزة والمحطات الرئيسية            وزير النقل .. الخط الثالث للمترو يمر بالطريق الدائري            متحدث الرئاسة يكشف تفاصيل قمة السيسي وملك الأردن            الأرصاد تعلن مفاجأة: سيول تغرق البلاد عقب انكسار الموجة الحارة            الرئيس السيسى يسقبل اليوم العاهل الأردنى الملك عبد الله الثانى            وزراء الكهرباء والنقل والتنمية المحلية يصلون العتبة لتدشين حفر خط المترو الثالث            
اﻷكثر تصفحـــــاً

Instagram
SMS
مكالمة مسربة بين «صالح» والقائد الشرعي للجيش اليمني لمحاولة التحالف معه
جريدة ميدان التحرير - وكالات* - 5 ديسمبر 2017 الساعة 9:43 مساءً
عرض برنامج «90 دقيقة» المذاع على قناة «المحور» مكالمة صوتية مسربة للرئيس اليمني الراحل على عبدالله صالح مع علي محسن الأحمر القائد الشرعي للجيش اليمني في محاولة للتحالف معه.

كان حزب المؤتمر الشعبي، الموالي للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، أكد الأنباء المتداولة عن مقتله على يد جماعة "أنصار الله" الحوثية، والتي سيطرت على منزله وقامت بأسر نجله «طارق».

يذكر أن رواد مواقع التواصل الاجتماعي الإيرانية والحوثية تداولوا مقطع فيديو ومجموعة صور للرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، بعد مقتله نشرتها وسائل إعلام تابعة للحوثيين قالت إنها لجثمان الرئيس اليمنى المخلوع بعد مقتله.

وأظهر الفيديو جثمان الرئيس اليمني السابق على عبد الله صالح ويحيط به عدد من الحوثيين بعد أن تم قتله على ما يبدو بطلقة فى الرأس.

وكشف يحيى المهدي، مدير الشئون المعنوية في الجيش اليمني المتحالف مع جماعة "أنصار الله"، أن الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح لقى مصرعه خلال اشتباكات بين الحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام.

وقال المهدي، في تصريحات لوكالة "سبوتنيك" الإخبارية، إن "صالح قتل في طريق سنحان باتجاه مأرب، أثناء عملية تهريبه، والقوات الأمنية كانت ترصد تحركات صالح منذ أمس الأول، السبت، وعمليات التنقل من مكان إلى آخر، كما رصدت أجهزة الأمن خطة أنصار صالح لتهريبه وتم تتبع التحركات بدقه متناهية، وما أن وصل صالح ورفاقة إلى سنحان، حاولت القوات إلقاء القبض عليه ولكن تم تبادل لإطلاق النار قتل على أثرة صالح ومرافقوه، وتم أسر عدد منهم".

وأوضح أن هناك أخبارا حول مقتل ياسر العواضي الذي كان برفقته، وأنباء غير مؤكدة حول مقتل أو جرح القيادي بحزب المؤتمر عارف الزوكا.