الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
رفع سعر تذكرة حديقة الحيوان إلى 25 جنيها يومين أسبوعيا            القوى العاملة تعلن إجازة عيد الأضحى للقطاع الخاص 3 أيام بأجر كامل            البنك المركزي المصري يعلن عدد أيام أجازة عيد الأضحى ووقفة عرفات            رئيس الدستورية العليا: لا يمكن تعديل الدستور إلا بإرادة شعبية            

Instagram
SMS
حكم النوم على جنابة وتأخير الاغتسال للصباح
جريدة ميدان التحرير - [متابعة] - 5 ديسمبر 2017 الساعة 3:42 مساءً
قال الشيخ محمد وسام أمين الفتوى بدار الإفتاء ، إن تأخير الغسل من الجنابة بحيث يترتب عليه تأخير الصلاة عن وقتها حرام شرعًا، ويستحب ان يسارع بالغسل .

وأضاف خلال اجابته على اسئلة المشاهدين في برنامج "فتاوى الناس" أنه ينبغي على المسلم الإسراع بالغسل من الجنابة حتى لا يؤدي عدم اغتساله إلى نفور ملائكة الرحمة والبركة من المكان الذي يكون فيه.

واستشهد بما روي عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: ((لَا تَدْخُلُ الْمَلَائِكَةُ بَيْتًا فِيهِ صُورَةٌ وَلَا كَلْبٌ وَلَا جُنُبٌ)) أخرجه أبو داود والنسائي في سننيهما.

وأوضح وسام أن المقصود بالجنب في الحديث هو من يتهاون في أمر الغسل ويتخذ تركه عادة بحيث يؤخر الصلاة عن وقتها، مضيفة أن العلامة السندي قال في "حاشيته على سنن النسائي" (1/ 141): [قَوْله: (لَا تدخل الْمَلَائِكَة) حملت على مَلَائِكَة الرَّحْمَة وَالْبَرَكَةِ لَا الْحَفَظَةُ، فَإِنَّهُمْ لَا يُفَارِقُونَ الْجُنُبَ وَلَا غَيره، وَحمل الْجنب على من يتهاون بِالْغسْلِ ويتخذ تَركه عَادَة لَا من يُؤَخر الِاغْتِسَال إِلَى حُضُور الصَّلَاة].