الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
موسى مصطفى موسى: مستعد لعقد مناظرة مع الرئيس السيسي            مصر بصدد طرح سندات دولية بقيمة 4 مليارات دولار            «التضامن» تفتح الباب أمام الجمعيات الأهلية لتقديم في قرعة الحج            رئيس "المصرية لصناعات السليكون" يعلن إطلاق الهاتف المصرى "سيكو" رسميًا            الدولار يتراجع أمام الجنيه في 5 بنوك خلال أول تعاملات بعد خفض الفائدة            رئيس الوزراء يعتذر عن حضور حفل تدشين صندوق دعم الرياضة المصرية            اتحاد عمال الكويت : إجازة مدفوعة الأجر للعاملين المصريين للمشاركة في الانتخابات الرئاسية            السلطات الإيرانية: تحطم طائرة مدنية وعلى متنها 66 راكبا            بنكا الأهلى ومصر يبدآن اليوم طرح شهادتى إدخار جديدتين بفائدة 15 و17%            

Instagram
SMS
نائب استرالي يعرض من داخل البرلمان الزواج على شريكه المثلي
جريدة ميدان التحرير - وكالات* - 5 ديسمبر 2017 الساعة 11:59 صباحاً
عرض نائب بالبرلمان الاسترالي على شريكه الزواج خلال جلسة برلمانية لمناقشة مشروع قانون يقنن زواج المثليين.
وقوبل عرض تيم ويلسون الزواج من شريكه المثلي ريان بولغر، الذي كان يجلس في مقصورة الجمهور في البرلمان بالترحيب.
وعبر بولغر عن موافقته بكلمة "نعم" وبصوت عال، مؤكدا على التزامه قطعه هو وشريكه ويلسون قبل 9 سنوات بالزواج.
وبدأ مجلس النواب الاسترالي مناقشة مشروع القانون بعد 5 أيام من إقراره في مجلس الشيوخ.
ويعتقد بأن ويلسون هو أول نائب بالبرلمان يقدم عرض زواج في قاعة البرلمان، حسب مسؤولين.

وفي كلمة غلبت عليها العاطفة قال ويلسون : في أول خطاب لي، أحدد آصرة الارتباط بيننا بخاتم سوف يوضع في اليد اليسري لكلينا. والخاتمان هما الإجابة عن السؤال الذي لا يمكن أن نسأله".
وأضاف " لذا، فإنه لم يعد هناك سوى شيء وحيد يجب عمله...هل تقبل الزواج مني يا ريان باتريك بولغر؟"
وقوبل السؤال بالفرحة والتصفيق في البرلمان. وهنأ رئيس البرلمان الاثنين، ثم يؤكد بعد ذلك تسجيل رد بولغر رسميا في المضبطة، السجل الرسمي للمجلس.
وقال ويلسون إن النقاش الوطني المطول بشأن زواج المثليين هو "السجل الصوتي" لعلاقتهما.
وكان النائب، الذي يمثل الحزب الحاكم، قد تحدث عن تجربته كصبي كبر وهو مثلي الجنس، وعانى من صراع مع وصمة عار ظلت تلاحقه لأنه مثلي الجنس.
وأضاف "مشروع القانون طعنة في قلب هذه الوصمة وبقاياها".
وويلسون هو واحد من بين 77 نائبا سوف يدلون بآرائهم في مشروع القانون الذي من المحتمل أن يتم التصويت عليه هذا الأسبوع مالم تُدخل تعديلات مهمة عليه.
ويُتوقع أن يقترح السياسيون المحافظون تعديلات على المشروع.
وكان الشعب الاسترالي قد صوت الشهر الماضي بأغلبية حاسمة في استفتاء عام على زواج المثليين.