الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
موسى مصطفى موسى: مستعد لعقد مناظرة مع الرئيس السيسي            مصر بصدد طرح سندات دولية بقيمة 4 مليارات دولار            «التضامن» تفتح الباب أمام الجمعيات الأهلية لتقديم في قرعة الحج            رئيس "المصرية لصناعات السليكون" يعلن إطلاق الهاتف المصرى "سيكو" رسميًا            الدولار يتراجع أمام الجنيه في 5 بنوك خلال أول تعاملات بعد خفض الفائدة            رئيس الوزراء يعتذر عن حضور حفل تدشين صندوق دعم الرياضة المصرية            اتحاد عمال الكويت : إجازة مدفوعة الأجر للعاملين المصريين للمشاركة في الانتخابات الرئاسية            السلطات الإيرانية: تحطم طائرة مدنية وعلى متنها 66 راكبا            بنكا الأهلى ومصر يبدآن اليوم طرح شهادتى إدخار جديدتين بفائدة 15 و17%            

Instagram
SMS
علماء يسجلون "لغة الفهود" ويفهمون معانيها
جريدة ميدان التحرير - وكالات* - 4 ديسمبر 2017 الساعة 11:26 مساءً
تمكن العلماء في الحديقة الوطنية لمحمية "أرض الفهود"، للمرة الأولى، من تسجيل أصوات التواصل بين فهود الشرق الأقصى الروسي البرية النادرة.

وقال فيكتور ستوروجوك مهندس الأبحاث العلمية في محمية "أرض الفهود"، إن "سماع أصوات الفهود البرية في الغابة أمر نادر، واستطعنا لأول مرة تسجيل هذه الأصوات، بفضل المعدات الحديثة، بعد أن كنا نكتفي بالصور. إذ سيتمكن كل شخص الآن من الاستماع إلى أصوات هذا النوع من القطط البرية".

كما يستطيع العلماء الآن المقارنة والتمييز بين أصوات التواصل المسجلة للفهود البرية لأول مرة في الغابة، وأصوات التواصل المسجلة من قبل لنفس الفهود التي تعيش في حديقة الحيوان.

وقال المتحدث باسم الحديقة الوطنية الروسية إن الخبراء الفنيين سجلوا صوت فهد بري ضخم، أعلم جميع من حوله أنه وصل إلى مكانه المفضل للراحة، وبعد فترة وجيزة عم صمت في المكان تلاه صوت حاد لنفس الفهد، دلالة على أنه بدا بالاسترخاء في مكانه المفضل.

تأسست الحديقة الوطنية "أرض الفهود" عام 2012، للحفاظ على أندر فهود الشرق الأقصى البرية، التي بقي منها 35 فهدا في الغابة عند تأسيس الحديقة، وقد عمل الخبراء للحفاظ عليها ومساعدتها على التكاثر في هذه المحمية الطبيعية التي تبلغ مساحتها 282 ألف هكتار. ويبلغ عدد هذه الفهود النادرة في العالم 80 فهدا تعيش في أراضي الشرق الأقصى الروسي وعلى أراضي الصين.