الارهاب لا دين له
للحرية ... طريق
"التعليم":"واي فاي" في مدارس مصر العام الجاري            «الأرصاد» توجه تحذيرا للمواطنين وتكشف موعد سقوط الأمطار            السيسي: "المواطن مكسبش فلوس من محطات التحلية.. لكن كسب صحته والزراعة"            خطيب الأقصى يهنئ شيخ الأزهر بنجاح مؤتمر القدس            صحيفة سودانية: قمة مُرتقبة بين السيسي وديسالين والبشير            وزيرة الهجرة تشارك فى حفل تنصيب أول مصري يتولى نائب لورد لمقاطعة بريطانية            مصر سددت 200 مليون دولار من مستحقات شركات النفط الأجنبية فى يناير            السيسي لنائب ترامب: موقف مصر ثابت.. القدس الشرقية​ عاصمة لفلسطين            نائب الرئيس الأمريكى لـ السيسى: مصر شريك استراتيجى مهم لواشنطن            «الوطنية للانتخابات» تعلن مراحل الترشح في انتخابات الرئاسة            

Instagram
SMS
دراسة: هؤلاء أكثر عرضة للاكتئاب
جريدة ميدان التحرير - [متابعة] - 14 نوفمبر 2017 الساعة 7:10 مساءً
نتائج جديدة ومثيرة كشفت عنها دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون أمريكيون، أظهرت أن المراهقين الذين يقضون خمس ساعات يومياً على الهواتف الذكية والأجهزة الإلكترونية أكثر عرضة للاكتئاب.

ووفقاً لموقع صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، قالت دراسة أمريكية إن خمس ساعات فقط أمام الشاشة يرفع خطر الإصابة بالاكتئاب بنسبة 71%.

والفتيات المراهقات هن الأكثر تعرضاً لوسائل الإعلام الحديثة، حيث يزيد احتمال إصابة الإناث بالاكتئاب بنسبة 14% إذا استخدمن وسائل التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وانستجرام كل يوم.

ويعتقد الباحثون أن الاكتئاب بسبب كثرة استخدام وسائل التواصل الاجتماعى ناتج عن البحث عن "الحب" واتباع الذين يحكمون على الصور الشخصية الجذابة.

ولتأكيد نتائج الدراسة، قام الباحثون من جامعة ولاية سان دييجو، بمقارنة أعراض الاكتئاب ومخاطر الانتحار الناتجة عن استخدام الأجهزة الإلكترونية لأكثر من 133 ألف المراهقين.

وقال المؤلف الرئيسي الدكتور "جين تونج": "نتائجنا تظهر بوضوح التأثير الكبير على الفتيات من الهواتف الذكية ووسائل الإعلام الاجتماعية مقارنة بالفتيان، وقد يكون ذلك لأن الأولاد أكثر عرضة لاستخدام أجهزتهم للعب".