للحرية ... طريق
صندوق النقد الدولى: مصر حققت استقرارا ماليا ملفتا ودعمت مناخ الاستثمار            أسرة شريف إسماعيل تتوجه إلى ألمانيا لمرافقته في رحلته العلاجية            الإسكان: 3 ديسمبر بدء تسليم قطع أراضى المستثمر الصغير بالقاهرة الجديدة            الرئيس السيسي يطمئن هاتفيا على البابا تواضروس الثانى            سامح شكرى: سياستنا ترتكز على إخماد صوت البنادق وتعزيز العمل الإنسانى والتنموى            الجريدة الرسمية تنشر قرار وزير الداخلية بإعادة التأشيرات لمواطنى دولة قطر            

Instagram
SMS
اكتشفى طريقة الفراعنة لتحديد جنس المولود!
جريدة ميدان التحرير - وكالات* - 16 أكتوبر 2017 الساعة 10:49 مساءً
انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي أسطورة من أساطير الفراعنة التي ترتبط بطريقتهم الغريبة في تحديد جنس المولود.

وأشار المنشور إلى أن "مصر شهدت أيام الفراعنة أقدم فحوصات الحمل المعروفة بالتاريخ البشري، حيث كان يطلب من المرأة الحامل أن تتبول على مجموعة من بذور القمح والشعير، لتحدد نوعية البذور النامية جنس المولود".

وشرح المنشور على "فايسبوك" أن الفراعنة كانوا يلجأون لهذه الطريقة الغريبة، فإذا نبت القمح كان المولود أنثى، وإذا نبت الشعير كان ذكراً.

ولفتت البحوث العلمية أن هذا الاختبار المرعب أثبت نجاح الفحوصات بنسبة 70 في المئة من حالات الحمل، الأمر الذي أثار جدلاً بين المتابعين.