للحرية ... طريق
الصناعة: سنغافورة تضخ مليار دولار بالفيوم توفر آلاف الوظائف لأبناء الصعيد            دار الإفتاء تعلن الجمعة أول أيام شهر محرم ورأس السنة الهجرية 1439            «السيسي» يلتقي مسئولي «أوبر» بأمريكا لبحث فرص التوسع في مصر            وزير التجارة يصدر قرارا بضوابط منح تصاريح التشغيل المؤقتة للمصانع غير المرخصة            شيخ الأزهر يهنئ الرئيس السيسي والأمة العربية والإسلامية بالعام الهجري الجديد            «السيسي» لـ «فوكس نيوز»: ننتظر تصنيف الإخوان كجماعة إرهابية من دول العالم أجمع وليس الولايات المتحدة فقط            

Instagram
SMS
الأوقاف تختار موضوع خطبة صلاة الجمعة التي ستقام بعد 5 أعوام
جريدة ميدان التحرير - وكالات* - 19 مايو 2017 الساعة 10:40 مساءً
أعلن وزير الأوقاف المصري، محمد مختار جمعة، أن وزارته أعدت خطة تشمل 270 موضوعا على مدى 5 أعوام لتوحيد خطبة صلاة الجمعة.

وأكد محمد مختار جمعة، إن ذلك من شأنه مواجهة التكفير والفكر الظلامي وترسيخ القيم والأخلاق وتعميق المواطنة.

وقال وزير الأوقاف المصري، في مقابلة مع جريدة الأهرام (حكومية)، إن وزارته تستهدف تجديد الخطاب الديني من خلال 3 مسارات، وهي الخطاب الدعوي في المساجد، ووسائل الإعلام، وتحديث المناهج التعليمية قبل المرحلة الجامعية.

وفي فبراير/شباط 2014، أعلنت الأوقاف المصرية توحيد خطبة صلاة الجمعة في كافة المساجد، وقالت في بيان آنذاك إن القرار يحول دون استغلال المنابر في أي توظيف سياسي حزبي أو مذهبي أو طائفي.

غير أن وزارة الأوقاف قررت تعميم نص "مكتوب" لخطبة الجمعة على جميع الأئمة التابعين لها، في يوليو/تموز 2016، لكنها تراجعت عن القرار بعد أشهر قليلة بسبب رفض مؤسسة الأزهر وشيخها أحمد الطيب.

ووفق المقابلة ذاتها، أعلن وزير الأوقاف، ضم شخصيات إسلامية ومسيحية ضمن تشكيل المجلس العالمي للسلام التابع للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، والمقرر إنشاؤه بهدف إحلال حوار الحضارات بدلا من الصراعات الطائفية والعرقية والدينية بمصر.

ومن المقرر أن يناقش مجلس النواب المصري (البرلمان) مشروع قانون للفتاوى يجرم الفتوى بدون تصريح ويقصرها على أربعة جهات، هي هيئة كبار العلماء، ودار الإفتاء، ومجمع البحوث الإسلامية، وإدارة الفتوى بوزارة الأوقاف.