كل عام و أنتم بخير - رمضان كريم
للحرية ... طريق
وزير الخارجية القطري : المطالب العربية "غير مقبولة"            الأرصاد تحذر.. ارتفاع تدريجي في درجات الحرارة            المتحدث العسكري: تدمير 12 سيارة محملة بالأسلحة حاولت اختراق الحدود الغربية            البنوك والبورصة تعاود نشاطها غدا..والخميس عطلة بمناسبة 30 يونيو            استقالة 3 صحفيين من «CNN» بعد سحب تقرير عن صلة ترامب بروسيا            

Instagram
SMS
علي جمعة يحذر من الاغتسال في «البانيو وحمام السباحة»
جريدة ميدان التحرير - وكالات* - 9 يناير 2017 الساعة 10:03 مساءً
قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، إن هناك فرقا بين المسح والغسل، موضحا أن المسح هو إمرارك يدك مبللة على على العضور الممسوح، و«الغسل»: هو جريان الماء وإسالته على العضو، و«الدلك»: نقع الشيء وعركه وحكه برفق، و«الفرك»: دلك بشدة.

وأوضح «جمعة»، خلال لقائه ببرنامج «والله أعلم»، أن هناك أغسالًا واجبة كغسل الطهارة من الحيض والنفاس، والجنابلة، والجماع بين الزوجين، ويشترط فيها جريان الماء على جميع الأعضاء، ولا يشترط دلكها، محذرًا من أن الغطس في حمام السباحة أو البانيو لا يجزئ، لأنه عند نزولك حمام السباحة لا يجري الماء على الجسد بل يُبل فقط.

وأشار المفتي السابق، إلى أنه بالنسبة للمرأة لا يشترط أن تدلك شعرها عند غسل الجنابة أو الحيض أو النفاس، بل يكفى جريان -إسالة- الماء على فروة الرأس.

ولفت المفتي السابق، إلى أن الغسل المستحب كغسل النظافة لا يشترط فيه ذلك بل يُجزئ بالغطس في حمام السباحة أو البانيو.