للحرية ... طريق
الأمن الوطني يخصص أرقام طوارئ للإبلاغ عن العناصر الإرهابية            ماكرون يؤكد للسيسي حرص فرنسا على تكثيف التعاون لمكافحة الإرهاب الذي أصبح يمثل تهديدًا خطيرًا لدول العالم أجمع            ترامب يؤكد للسيسى تضامن الولايات المتحدة الكامل مع مصر            ارتفاع عدد قتلى التكفيريين المتورطين بحادث سيناء إلى 45 إرهابيًا            روسيا تقدم عرضًا لمصر بعد حادث مسجد الروضة            القائم بأعمال رئيس الوزراء يزور مصابي التفجير الإرهابي للتأكد من تلقيهم الرعاية الكاملة            مصدر عسكري: يتم أخذ الثأر الآن .. والرد سيكون على الأرض            برج إيفل يطفئ أنواره حدادا على ضحايا هجوم شمال سيناء الإرهابى            

Instagram
SMS
علي جمعة يحذر من الاغتسال في «البانيو وحمام السباحة»
جريدة ميدان التحرير - وكالات* - 9 يناير 2017 الساعة 10:03 مساءً
قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، إن هناك فرقا بين المسح والغسل، موضحا أن المسح هو إمرارك يدك مبللة على على العضور الممسوح، و«الغسل»: هو جريان الماء وإسالته على العضو، و«الدلك»: نقع الشيء وعركه وحكه برفق، و«الفرك»: دلك بشدة.

وأوضح «جمعة»، خلال لقائه ببرنامج «والله أعلم»، أن هناك أغسالًا واجبة كغسل الطهارة من الحيض والنفاس، والجنابلة، والجماع بين الزوجين، ويشترط فيها جريان الماء على جميع الأعضاء، ولا يشترط دلكها، محذرًا من أن الغطس في حمام السباحة أو البانيو لا يجزئ، لأنه عند نزولك حمام السباحة لا يجري الماء على الجسد بل يُبل فقط.

وأشار المفتي السابق، إلى أنه بالنسبة للمرأة لا يشترط أن تدلك شعرها عند غسل الجنابة أو الحيض أو النفاس، بل يكفى جريان -إسالة- الماء على فروة الرأس.

ولفت المفتي السابق، إلى أن الغسل المستحب كغسل النظافة لا يشترط فيه ذلك بل يُجزئ بالغطس في حمام السباحة أو البانيو.